علاقات المستثمرين

منذ بداية تأسيس البنك العربي في القدس في 21 أيّار عام 1930 تحت اسم البنك العربي المحدود, استمر في النموّ والتطوّر، حيث بدأ عمليّاته في 14 تمّوز من نفس العام، وفي 31 كانون ثاني 1990 تغيّر اسمه ليصبح "البنك العربي ش.م.ع.", وفقاً للفقرة 318 من قانون الشّركات الأردني رقم 1 لعام 1989.

وكان البنك العربي أوّل شركة مساهمة عامّة يتمّ إدراجها في بورصة عمّان منذ عام 1978.

ويقوم البنك بتطوير مستويات الإطلاع وتقديم مستويات أعلى من الشّفافية بشكل مستمر من خلال بياناته الماليّة لتمكين المساهمين والعملاء من الإطلاع على قدرته المتنامية على الكسب ومستويات المخاطرة المنخفضة لديه وموقعه المالي القوي.

ان مجلس ادارة البنك يحث المساهمين ويشجعهم على حضور اجتماعات الهيئة العامة لما فيه من فائدة ومصلحة للبنك ولمساهميه، وان المجلس يرحب بأي ملاحظات او اقتراحات تكون في صالح البنك وأعماله.